دكتور عبدالرحمن السيفتحت اشراف الدكتور عبدالرحمن السيف

جديد المقالات
جديد الأخبار


المتواجدون الآن


تغذيات RSS

الأخبار
تطوير الذات
التحدي الذهني
التحدي الذهني
التحدي الذهني
04-23-2009 09:10 AM


الثبات الدائم ... أليس هذا هو ما نستهدفه جميعاً؟

ألسنا نريد أن نتوصل إلى نتائج بين آونة و أخرى؟

ألسنا نريد أن نحس بالفرح للحظة واحدة فقط؟

ألسنا نريد أن نكون في الوضع الأفضل في مختلف فترات حياتنا؟

فعلامة البطولة هي الثبات.. و الثبات الحقيقي يبنى على أساس عاداتنا...

جميعنا يسعى إلى إحداث تغيير في حياته و التطور على المستوى الشخصي و العملي، و هذا الأمر لا يمكن تحقيقه إلا بتبني نمط جديد في حياتنا.
و لربما يخطر في بال أي منا أنه من المستحيل تغيير بعض أنماطنا السلوكية أو أنماط معيشتنا، و لكننا بالتدريب و المواظبة نستطيع تحقيق التغيير الذي نسعى إليه في حياتنا،إذ أن القيمة الحقيقية لأي استراتيجية أو مهارة جديدة بالنسبة لأي فرد إنما تتناسب تناسباً طردياً و متلائماً مع تكرار استخدامها.
و علينا أن ندرك بأن النمط نفسه الذي وصل بنا إلى ما وصلنا إليه الآن لن يوصلنا إلى حيث نريد أن نكون بل إن مستوىً جديداً من التفكير في الواقع هو المطلوب الآن إذا كنا نريد تحقيق مستوىً جديد من النجاح الشخصي و المهني.

و هناك طرق و استراتيجيات كثيرة للوصول إلى الهدف و من أكثرها فاعلية و تأثيراً ما يسمى "التحدي الذهني ذو الأيام العشرة" أو "الحمية الذهنية"..

ما هو التحدي الذهني ذو الأيام العشرة (الحمية الذهنية)؟

هو أن تأخذ فترة مقررة من الزمن تتحكم خلالها في أفكارك عن وعي. فالحمية الذهنية هي فرصة تمكنك من التخلص من الأنماط السلبية و المدمرة من التفكير و الإحساس اللذان ينبعان من ممارسة طراز من الحياة يتسم بنوع من الرجعية العاطفية و الذهنية غير المنضبطة.


و فيم يلي قواعد هذه الحمية:


 القاعدة الأولى:

ارفض خلال العشرة أيام التالية الانغماس في أية مشاعر أو أفكار غير مثمرة.
ارفض الاستغراق في أية أسئلة أو أفكار تسلبك القوة أو تقلل من حيويتك.

مثال: لا تقل: "أنا لا أستطيع فعل كذا" أو "أنا فاشل" أو " لماذا حدث هذا معي أنا بالذات؟" إلى آخره من التعابير التي تضعك في وضع نفسي سيء و تقلل من حماسك و عطائك.



 القاعدة الثانية:



حين تجد نفسك و قد بدأت التركيز على النواحي السلبية، فإن عليك أن تعيد توجيه تركيزك إلى وضعية عاطفية أفضل.مثل أنا فاشل واتخيل نفسي فاشل وأستسام للفكره.



 القاعدة الثالثة:


تأكد خلال الأيام العشرة المتعاقبة التالية أن يكون كل تركيزك في الحياة على الحلول و ليس على المشكلات. و في اللحظة التي تصادف فيها تحدياً محتملاً ركز على الفور على الحل الممكن.


 القاعدة الرابعة:


إذا وجدت نفسك في موضع التراجع- أي إذا أمسكت بنفسك منغمساً في أفكار أو مشاعر غير مثمرة و تتمسك بها- فعليك ألا تجلد نفسك.
فهذا لن يمثل مشكلة ما دمت ستغير من اتجاهك على الفور. غير أنك إن بقيت تتمسك بالأفكار و المشاعر السلبية و غير المثمرة لأي فترة يمكن قياسها من الزمن فعليك أن تنتظر حتى اليوم التالي و تبدأ الأيام العشرة المتعاقبة من جديد؛
إذ أن الهدف من هذا البرنامج هو عشر أيام متعاقبة لا تنغمس خلالها في أية مشاعر أو أفكار سلبية،
و عملية البدء بالأيام العشرة من جديد ىيجب أن يتم مهما كان عدد الأيام التي كنت قد قضيتها من قبل في إطار هذا البرنامج.


 تذكر:



- أن هدفنا هو ألا نتجاهل مشاكل الحياة، بل أن نضع أنفسنا في وضعيات ذهنية أفضل بحيث لا نكتفي فقط بالتوصل إلى حلول بل أن ننفذها أيضاً؛ أي بأن نحول تفكيرنا من التركيز على المشكلة إلى التركيز على الحل.

- لا تبدأ هذا الالتزام إلا حين أن تتأكد تماماً بأنك ستتمسك به طيلة الفترة المطلوبة.



و التحدي هو ببساطة على الشكل التالي:


التزم خلال الأيام العشرة التالية- مبتدئاً على الفور من هذه اللحظة- بأن تتحكم في قواك الذهنية و العاطفية و بأن تقرر الآن بأنك لن تنغمس في أية أفكار أو عواطف غير مثمرة أو تتمسك بها خلال عشر أيام متتالية.

اليوم الأول :ضع خطة تفصيلية ماذا تريد أنا شخص ناجح (في الصعيد الروحاني, الشخصي ,الصحي ,المهني ..... الخ وابدا بما شئت حيث تعمل على تثبيت هذه الحميه والتفكير بطريقه ايجابية بتطوير نفسك مده عشر ايام متواصله بدون انقطاع واذا انقطعت ابدأ من جديد عشره ايام اخرى حتى تصبح عاده





رحمة أبو محفوظ

مدرب معتمد من المركز الكندي للتنمية البشرية
مدرب معتمد في مهارات التفكير cort
ممارس ديناميكية التكييف العصبي ncd

تعليقات 0 | إهداء 1 | زيارات 1808


خدمات المحتوى


تقييم
4.20/10 (115 صوت)

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.